رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور محمد علي الخلايلة يهنئ الطلبة ببدء العام الجامعي

10-10-2020


الطلبة الأعزاء

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فيطيب لي بمناسبة بدء العام الجامعي 2020-2021 أن أتقدم إليكم جميعاً بالتهنئة والمباركة، مقرونةً بالدعاء للمولى -عز وجل- أَن يكون عاماً جامعياً ناجحاً، تحققون فيه مزيداً من النجاح والتألق، وتواصلون ما أنتم عليه من جد ومثابرة وعزيمة في طلب العلم، وصولاً الى المستقبل الزاهر الذي يليق ببلدكم الكريم، وقيادتكم الحكيمة،وجامعتكم العريقة، وذويكم الذين استودعوا فيكمالثقة والأَمل والرجاء.

بناتي وأبنائي الطلبة:

لقد تشرفت قبل أيام قليلة بتكليفي من قبل مجلس أمناء الجامعة الموقر، برئاسة سيدي صاحب السمو الأمير غازي بن محمد، حفظه الله، برئاسة الجامعة، وانني إذ أَتسلم مهام عملي هذا، تزامناًمع بداية عامكم الجامعي، لأجد لزاماً علي التأكيد لكم أنكم تشكلون محور العملية التعليمية في الجامعة، وستجدون مني -بإذن الله سبحانه وتعالى- كل الدعم والرعاية، وسأعمل مع زملائي في الهيئتين: التدريسية والإدارية في الجامعة،على متابعة مختلف شؤونكم الدراسية، وتبني مواهبكم وإبداعاتكم، بما يحقق رسالة الجامعة،القائمة على الجمع بين المعرفة والفضيلة المرتكزة على الإيمان والحكمة، بحيث تكون هذه الجامعة جامعة إسلامية عصرية شاملة ورائدة في منهجيتهاوخططها الدراسية، حتى تتميز كواحدة من أرقى الجامعات على المستويات العربية والإقليمية والإسلامية والعالمية.

الطلبة الأعزاء.

إن الوطن بكامله، وفي هذه الظروف الصعبة، يعقد آماله عليكم، فالتحدي الوبائي الذي يواجه العالم اليوم؛ بسبب جائحة (كورونا يجعلنا أكثر إصراراًعلى النجاح والتميز، والوقوف الى جانب قيادتنا الهاشمية التي تسعى بكل عزم وإصرار إِلى تحقيق أَقصى درجات التقدم والازدهار للوطن الغالي.

فليكن لنا شرف المشاركة في بناء هذا الوطن العزيز علينا جميعاً، ولنحافظ على إنجازاته، ولنضيف إليه في كل يوم إنجازاً جديداً على أساس من العزم والتصميم. فأنتم أَمل الأَمة وبارقتها، ومحط أَنظار سيد البلاد جلالة الملك عبد الله الثاني ابن الحسين المعظم، الذي أولى جل اهتمامه بكم. ونحن بدورنا- موجودون لتنفيذ توجيهات جلالته السامية.وسوف نضع كل إمكانيات الجامعة لخدمتكم، مؤكداً لكم وبكل ثقة أن الجامعة لديها رصيد منالأساتذة الأكفياء، في مختلف التخصصات، إِلى جانب طاقم إداري متميز، وتقدم -في الوقت نفسه-خدمات تعليمية متطورة. وسنسعى -بعون الله- إِلىتحقيق مزيد من التطوير والتحديث، بما يخدم الطلبة الأَعزاء، ويساهم في تحقق الرسالة التي تقوم عليها الجامعة. 

وفي الختام، أقول لكم إِن الأمل فيكم كبير بأن تكونوا على قدر المسؤولية المأمولة، وعلى قدر التحديات التي تواجه بلدنا وأمتينا: العربية والإسلامية، والتي كان وما زال للأردن بقيادته الحكيمة الدور البارز في التصدي لها، ومعالجتها بكل حكمة واقتدر وبصيرة.

أسأل الله التوفيق والسداد والنجاح لكم جميعاً، وأن يحفظ -بقدرته عز وجل- هذا البلد وقيادته وشعبهآمناً مطمئناً من كل سوء ومكروه، والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

والدكم
الأُستاذ الدكتور محمد علي الخلايلة 

رئيس الجامعة