الأستاذ الدكتور وائل عربيات يحث طلبة جامعة العلوم الإسلامية للمشاركة في الأنشطة الريادية الإبداعية لأثرها باكتشاف مواهب وابداعات الطلبة

08-01-2020

اكد رئيس جامعة العلوم الإسلامية العالمية معالي الأستاذ الدكتور وائل عربيات أهمية دمج مفاهيم الريادة والابتكار بشكل يتوافق مع التوجهات العالمية، التي تسعى لتطوير نماذج أعمال ذات نفع نوعي، لها تأثير مجتمعي ملموس، وهو الأمر الذي يعزز من التنمية المحلية والعالمية.  

ولفت الأستاذ الدكتور عربيات خلال رعايته الحفل الختامي لجائزة هلت العالمية على مستوى طلبة الجامعة، لتشجيع الإبداع والابتكار لدى طلبة الجامعات، وتبني أفكارهم الريادية .

وشدد على أهمية الأنشطة الريادية الإبداعية في اكتشاف مواهب وابداعات الطلبة، والبناء عليها، نظرا لأهميتها في مسيرة عطاء الوطن ومنجزاته.  

كما شدد الأستاذ الدكتور عربيات على أهمية استغلال الطلبة للفرص المتاحة أمامهم للوصول إلى الابداع والتميز، داعيا إلى استثمار طاقاتهم في التفكير الجاد واقتراح الحلول والسعي نحو تطبيقها.  

واكد أن الجامعة تؤمن بمسؤوليتها تجاه طلبتها، لتمكينهم من اطلاق طاقاتهم الإبداعية والفكرية؛ لمواكبة التقدم التكنولوجي والعلمي الذي طال كل نواحي الحياة، ليكونوا مؤهلين ومزودين بالعلم والمعرفة للمساهمة في بناء مستقبلهم ومواجهة تحديات المستقبل بكل قوة واقتدار .

وبين أهمية دور الأستاذ الجامعي باعتباره العنصر الرئيسي في القيادة الفكرية والمحرك والمنشط في اطلاق الأفكار الريادية لدى الطلبة، التي تسعى إلى إحداث التغيير والابتكار واكتشاف الإبداع لدى طلبة الجامعة .

وقال الأستاذ الدكتور عربيات إن جامعة العلوم الإسلامية العالمية تدعم مبادرات الطلبة لا سيما ذات الأبعاد الريادية؛ بهدف تحفيز الشباب على تنمية التفكير الإبداعي والخروج بمشاريع ريادية قابلة للتنفيذ.  

وحث الطلبة إلى المزيد من الجهد للقيام بمشاريع بحثية ابداعية؛ من خلال استغلال استثمار أوقات فراغهم بالأنشطة اللامنهجية، مؤكدا أن الجامعة لن تتوانى في تقديم كافة إشكال الرعاية لهم.

وفي نهاية الحفل أعلن عن أسماء فرق الطلبة الفائزين بأفضل مشاريع لحل مشكلة المحافظة على البيئة واستدامتها، بناء على أفكار إبداعية وريادية.  

وجاء في المركز الأول فريق operation Dawn المكون من الطالبة بيان مصطفى والطالب محمد رفاعي والطالب عمر ملص .

وفي المركز الثاني فاز الفريق Kartonehالمكون من الطالب انس شاهين والطلبة رغد هاشم، والطالبة شذى الناطور والطالب طارق الجارحي.  

أما المركز الثالث ففاز فيه فريق GreenLife Art المكون من الطالب عبد الرزاق ادريس .

وكرم عميد كلية المال والأعمال الأستاذ الدكتور هاني ارتيمه لجنة التحكيم المكونة من رعد الكلحه مؤسس مشارك والمدير التنفيذي لشركة Carers، والآنسة رندا البكر مدربة ومستشارة في مجال الأعمال ، والسيد همام دويك، والسيد عمر شوشان، بشهادات موقعة من الرئيس السابق للولايات المتحدة الامريكية بيل كلينون، ومن مؤسس الجائزة السيد احمد الأشقر، وستيفن هودجسم رئيس مدرسة هلت للأعمال العالمية.

وحضر الحفل عميد كلية المال والأعمال الأستاذ الدكتور هاني ارتيمه، وعدد كبير من أعضاء الهيئتين الأكاديمية والإدارية ، وجمع غفير من طلبة الجامعة.

وتعد الجائزة أكبر محرك في العالم لإطلاق الشركات الناشئة وذات التأثير الاجتماعي وهي أكبر منصة للطلبة من أصحاب المشاريع الريادية، وتقام في الأردن بشراكة ما بين مؤسسة ولي العهد وتشينج ميكر.

وتقام المرحلة الأخيرة من المسابقة في الولايات المتحدة الأمريكية للإعلان الفائز بمليون دولار أمريكي لتنفيذ مشروع فريقه على أرض الواقع.

يذكر أن جائزة هلت العالمية، جائزة سنوية تنفذ بالشراكة مع الامم المتحدة ومدعومة في الأردن محلياً من مؤسسة ولي العهد ، وتهدف إلى إطلاق أفكار الأعمال الاجتماعية الأكثر إقناعا –الشركات الناشئة التي تتعامل مع القضايا الخطيرة التي يواجهها الملايين من الناس، وتتولى الطالبة رهف السيوف من كلية المال والاعمال إدارة الجائزة في جامعة الإسلامية، ووفقا لها فقد تولى فريق من طلبة الجامعة من مختلف الكليات تنظيم المسابقة داخل الجامعة، بالإضافة الى الدور الهام التي قامت به الدكتورة سوزان دروزة في تنظيم المسابقة.