رئيس جامعة العلوم الإسلامية العالمية يستقبل الملحق الثقافي الكويتي

27-11-2019

استقبل رئيس جامعة العلوم الإسلامية معالي الأستاذ الدكتور وائل عربيات في مكتبه الملحق الثقافي الكويتي لدى المملكة الأردنية الهاشمية ورئيس مجلس المستشارين والملحقين الثقافيين العرب بدر المطيري.

واستعرض رئيس الجامعة خلال اللقاء، ما حققته الجامعة من خطوات هادفة إلى توفير تخصصات وبرامج أكاديمية ريادية يحتاجها سوق العمل المحلي والإقليمي، والاهتمام بنوعية التعليم للحفاظ على المكانة المرموقة التي تحظى بها الجامعة، حتى اصبحت مقصدا لطلبة 62 جنسية عربية وأجنبية.

كما أكد الأستاذ الدكتور عربيات على ضرورة الوقوف على المتغيرات التي يشهدها سوق العمل الإقليمي، لتصميم برامج أكاديمية تتواءم واحتياجاته.  

واوضح أن قوة وجدية التعليم في الأردن تعود إلى تميزه بالمنطقة، منوها بأن الطلبة العرب والأجانب يتلقون كل العناية والاهتمام وتسليحهم بالعلم والمعرفة المطلوبة ليكونوا لبنات خير في أوطانهم.  

واكد أن أبواب الجامعة مفتوحة دائماً لطالبي العلم والمعرفة، مشيداً بالطلبة الكويتيين الدارسين بالجامعة.

  من جانبه اشاد المطيري خلال لقائه برئيس الجامعة بالإجراءات المتخذة من قبل الجامعة بتذليل الصعوبات كافة التي يواجهها الطلبة الكويتيون ممن هم على مقاعد الدراسة بالجامعة وكلياتها.

مشيداً بالتعليمات الجديدة التي أقرها مجلس عمداء الجامعة للدراسات العليا والتي من شأنها أن تجود مخرجات الدراسات العليا، مؤكدا أن هذه التعليمات تميز الجامعة عن غيرها من الجامعات في المنطقة للحفاظ على جودة التعليم. وقال إن التعليمات الجديدة التي أقرها مجلس العمداء من شأنها أن تنعكس على الطلبة العرب عند عودتهم إلى بلادهم، لافتا إلى وجود 193 طالبا كويتيا يلتحقون في كليات الجامعة المختلفة، غالبيتهم في برامج الدكتوراة.

ونوه إلى أهمية الخطوات المتخذة من قبل الجامعة، في سعيها نحو الريادية، واستحداث تخصص الأمن وسرية المعلومات، إضافة إلى تخصصات تواكب احتيجات سوق العمل المحلي والعربي، لافتاً إلى أهمية هذه الخطوة من جهة رفد سوق العمل الإقليمية بتخصصات نوعية يحتاجها سوق العمل في بلاده.

وأضاف المطيري، "أن جامعة العلوم الإسلامية العالمية خطّت خطوات نوعية، وباتت جاذبة للطلبة العرب والكويتيين بشكل خاص".

وذكر أن الملحقية الثقافية تتواصل مع الجامعات الأردنية لمتابعة نحو 4800 طالبا من دولة الكويت، ويلتحقون في الجامعات المختلفة.

وبين المطيري بأن التعليم في الأردن يتمتع بسمعة قوية، مؤكدا أن دولة الكويت تكن كل التقدير والاعتزاز لجميع الجامعات الأردنية وجامعة العلوم الإسلامية العالمية.